بوابة تادلة أزيلال www.tadlaazilal.com للمراسلة tadlaazilal.com@gmail.com الهاتف :0661875636         جيوش إفريقيا تتحدث العبرية/شالوم يا فلسطين(الجزء الأول من جزئين)             رسميا .. حميد شباط يتخلى عن الأمانة العامة ل لصالح نزار بركة             النسخة الأولى لسباق " بني ملال أطلس ترايل" بمنطقة مودج ضواحي ببني ملال             الصبار: نتابع أحداث الحسيمة منذ بدايتها ونتائج التحقيق في فيديو الزفزافي تبقى سرية             بنحمزة يتهم الإعلام العمومي بإقصاء شباط والتركيز على نزار بركة             عيد الأضحى هذا العام في فاتح شتنبر وهذه نبذة عن الأسعار والعرض             ضبط تاجر متلاشيات بالجملة وبحوزته كمية من النحاس بانزكان             بشرى للرجال : القضاء يوافق على تعدد الزوجات دون موافقة الزوجة الأولى             الاعراس الجماعية بألنيف 2017 اليوم الأول" توغمي نيسلان"            حقوقيون يفضحون المستشفى الجهوي بني ملال وأسرة تتهم المدير بطرد والدتهم المريضة www.youtube.com           
جريدتنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

الاعراس الجماعية بألنيف 2017 اليوم الأول" توغمي نيسلان"


حقوقيون يفضحون المستشفى الجهوي بني ملال وأسرة تتهم المدير بطرد والدتهم المريضة www.youtube.com


فضيحة من العيار الثقيل يفجرها بالفيديو مستشار جماعي بدار ولد زيدوح ضد جماعته ويكشف الغش في بناء قنطرة


خطاب الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد 2017


حفل التميز لمجموعة مدارس فيكتور هيجو


بوسعيد : "هذه حقيقة تعويم الدرهم بالتفاصيل"


لحظة الاعلان عن قرار منح دكتوراه الدولة في الآداب للأستاذ القاسمي بكلية الآداب بني ملال

 
البحث بالموقع
 
رياضة

النسخة الأولى لسباق " بني ملال أطلس ترايل" بمنطقة مودج ضواحي ببني ملال


نادي إتحاد أزيــلال : كرنفال رياضي بهيج بحضور شخصيات رياضية وسياسية بارزة ..


سوق السبت إقليم الفقيه بن صالح سبعة أندية تحضر منافسات الدوري الجهوي الأول للشطرنج بمدينة سوق السبت

 
أدسنس
 
استطلاع رأي
ما رأيكم في بوابة تادلة ازيلال ؟

ممتاز
لابأس به
سيء
كغيره


 
مع المؤسسات

المركز المغربي لحقوق الانسان يراسل الوزيرة المكلفة بالأسرة و التضامن و المساواة التنمية بخصوص قضية ك


المركز المغربي لحقوق الانسان يطالب وزير الصحة بالتدخل العاجل لتوفير الامصال المضادة ضد سم العقارب با

 
كاريكاتير و صورة

ساحة الحرية ببني ملال قبل إقبارها
 
منوعات وفنون

خريبكة:مهرجان دروبنا بوابة الشباب نحو النجومية

 
دين وفكر وثقافة

عيد الأضحى هذا العام في فاتح شتنبر وهذه نبذة عن الأسعار والعرض

 
الصحة

م.م.ح.إ:ايها القائمون على تدبير القطاع الصحي بجهة بني ملال خنيفرة /كفى، واتقوا الله في وطنكم

 
جريدة الجرائد

بنى ملال : نقل طبيب وداديات بني ملال إلى الإنعاش بعد الإفراج عنه

 
مواعيد
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
حسي مسي

فضيحة أستاذ بنيابة التعليم بالفقيه بن صالح بتهمة التحرش الجنسي و النيابة تدخل على الخط


بني ملال:توظيفات مشبوهة بشركة كازا تيكنيك وفضيحة من العيار الثقيل قريبا

 
 

الرضاعة الطبيعية نعم، وماذا عن متطلباتها؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 أبريل 2017 الساعة 24 : 00


 

الرضاعة الطبيعية نعم، وماذا عن متطلباتها؟

 


المصطفى سنكي 


عممت وزارة "التوفيق" خطبة يوم الجمعة 16 رجب الفرد 1438 الموافق لـ: 2017.4.14 حول موضوع الرضاعة الطبيعية للأطفال تحث الأمهات على إرضاع أولادهن حوْليْن كاملين ضمانا لسلامة الأطفال وتفاديا لإصابة الأمهات المرضعات من خطر سرطان الثدي. وإذا كانت فوائد الرضاعة الطبيعية وقيمتها الغذائية والوجدانية من المُسَلّمات والبدَهيات، إلا في حالات نادرة حيث لا يُنصح بها لأسباب ترتبط بالأحوال الصحية للأم، فإن الخطبة المقترحة من طرف الراعي الحصري للحقل الديني جاءت خارج السياق إذا استحضرنا المتطلبات وواجبات الدولة لتوفير شروط رضاعة طبيعية مفيدة، وهذا ما جعل الحديث عن الرضاعة الطبيعية أشبه بتناول موضوع الزهد في الدنيا ومتاعها مع جمهور من الفقراء والمعوزين، فكيف لأم تعاني من سوء التغذية أن توفر لرضيعها حليبا سائغا مقويا مغذيا؟ وكيف لأسرة تتهدد استقرارها واستمرارها طوام شتى أن توفر للرضيع والأولاد عموما بيئة تنشئة سليمة؟

كيف يستقيم الحديث عن الرضاعة الطبيعية في واقع "مي فتيحة" التي اضطُرتها "الحُكرة"  لإحراق نفسها احتجاجا على مصادرة الحق في كسب القوت ولو بصناعة "البغرير" وبيعه صونا لكرامة  تنكرت لها الدولة؟

كيف يستقيم الحديث عن الرضاعة الطبيعية في واقع أخلفت فيه الإدارة المركزية عهودها وأمعنت في تعنيف الأساتذة المتدربين، ولم تجد فظاظة في إجهاض الأستاذة المتدربة صفاء الزوين وتئد جنينها؟

كيف يستقيم الحديث عن الرضاعة الطبيعية في واقع صحي بئيس يغتال الصبية "إيديا" ويصادر حقها في الحياة، ليتباهى النظام في إقامة المشافي المتنقلة في بلدان إفريقية، وكأن المغرب بلغ درجة الإشباع الصحي؟

كيف يستقيم الحديث عن الرضاعة الطبيعية وجحافل من الأطفال يولدون خارج مؤسسة الزواج (يولد يومياً 100 طفل خارج إطار الزواج، أي 36500 طفل سنويا يُقذف بهم في الشوارع والمآوي) دليلا صارخا على اختلال بنيوي في المنظومة الاجتماعية؛ طوابير من أطفال الشوارع يشكلون أهدافا سهلة لشبكات ترويج المخدرات والتجنيد في المنظمات الإرهابية والجرائم المنظمة والعابرة للحدود؟

كيف يستقيم الحديث عن الرضاعة الطبيعية في مغرب طبّع مع الهشاشة والحرمان وأحدث لها يوما وطنيا وهيئة رسمية تغطي تعويضاتُ القائمين عليها خصاص مناطق شتى لو توفرت الإرادة؛ هشاشة تفضحها مؤشرات تقارير التنمية البشرية وتشهدها عليها نقط العبور إلى الثغرين السليبين سبتة ومليلية حيث تحترف النساء الأمهات المرضعات تسولا مقنّعا باسم الاتجار في سلع مهربة، في بلد يقدم نفسه نموذجا لاستيعاب مهاجري بلدان جنوب الصحراء، "شاط ْ الخير على زعير"؟

كيف يستقيم الحديث عن الرضاعة الطبيعية والدولة تنكرت لكل واجباتها الاجتماعية من رعاية صحية وتعليم وشغل وسكن؟ بل كيف يكون للحديث عن الرضاعة الطبيعية معنى بما هي مدخل لتنشئة أجيال سليمة أجساما وسوية وجدانا وفكرا إذا تربصت بهذا الرضيع/الانسان خلال مراحل عمره دوائر سوء الحكامة في تدبير شؤون العباد والبلاد أفرزت منظومة اجتماعية مختلة وسوء قِسمة للثروة وفرص الارتزاق، ومنظومة تربوية مُفلسة مناهج وتدبيرا، حتى إذا تجاوز كل هذه الحواجز واستوى شابا مؤهلا للعمل والإنتاج لن يُتردد في "طحنه" وتحصين طاحينه من كل مساءلة أو متابعة؟

كان سيكون لحديث وزارة "التوفيق" باعتبارها ثاني أم الوزارات عن موضوع الرضاعة الطبيعية معنى وجدوى لو وفرت السياسات العامة ومنذ عقود أسباب الحياة الكريمة للشعب، استئصالا للفقر والفاقة في بلد تنوعت ثرواته، وتطويرا لمنظومة تربية وتعليم تعد أجيالا معتزة بهويتها وانتمائها لوطن لا تذخر جهدا للارتقاء به بين الأمم، وتوفيرا لمناخ سياسي واقتصادي معافى من الزبونية وداء الريع تنافسا في إنتاج الثروة بدل إيهام الشعب بالبحث والتساؤل عن مكان وجودها: "أين الثروة؟".

ــــــــــــــــــــــــــ

 



320

0






 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



أحمد غازي الحسيني أمْ وردة الجزائرية: أيهما أحق بالتكريـم؟

جهة سوس الأولى وطنيا في مرض السيدا …

تقـريــر اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة حول واقع الخدمات الصحية بالمستشفى الجهوي لبني

قصة قصيرة جدا: تألمت وتأسفت..

الاحتباس الحراري و طاحونة السماك.

الرضاعة الطبيعية نعم، وماذا عن متطلباتها؟

جهة سوس الأولى وطنيا في مرض السيدا …

" نحو نظرية جديدة في علم الإعلام العام"

تنظيم أول مؤتمر حول مرض اللوكيميا بالمغرب

قصة قصيرة جدا: تألمت وتأسفت..

موجهات للتقويم التشخيصي في التربية الدامجة

الرضاعة الطبيعية نعم، وماذا عن متطلباتها؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية وجهوية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حسي مسي

 
 

»  رياضة

 
 

»  سياسية

 
 

»  مع المؤسسات

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  منوعات وفنون

 
 

»  أخبار الحوادث

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  دين وفكر وثقافة

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  البطل الشهيد أحمد الحنصالي

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  وجهة نظر

 
 

»  جريدة الجرائد

 
 

»  خارج الحدود

 
 

»  الصحة

 
 

»  دهاليز الانترنت

 
 

»  espace français

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  عين على القضاء

 
 

»   بلدية بني ملال

 
 

»  

 
 

»  مجلس جهة بني ملال خنيفرة

 
 
النشرة البريدية

 
بلدية بني ملال

بيان استنكاري لجمعيات المجتمع المدني لبني ملال ضد ما يتعرض له أعضاء المجلس الجماعي للمدينة من تشهير


انعقاد الدورة العادية للمجلس البلدي لني ملال

 
أدسنس
 
سياسية

رسميا .. حميد شباط يتخلى عن الأمانة العامة ل لصالح نزار بركة


الصبار: نتابع أحداث الحسيمة منذ بدايتها ونتائج التحقيق في فيديو الزفزافي تبقى سرية


بنحمزة يتهم الإعلام العمومي بإقصاء شباط والتركيز على نزار بركة

 
أخبار محلية وجهوية

أكادير: عمال كبرى فنادق أكادير يلوحون بالدخول في أشكال نضالية تصعيدية‎


عائلة خلادة الغازي ترفض تسلم جثمانه وتحمل السلطات والقضاء وإدارة السجن مسؤولية وفاته


حملة واسعة ضد البناء الغير القانوني بسوق السبت اولاد نمة اقليم الفقيه بن صالح

 
عين على القضاء

بشرى للرجال : القضاء يوافق على تعدد الزوجات دون موافقة الزوجة الأولى

 
وجهة نظر

هل رسائل خطاب العرش المجيد وصلت يا وزير التعليم؟

 
أخبار الحوادث

ضبط تاجر متلاشيات بالجملة وبحوزته كمية من النحاس بانزكان


النيران تلتهم مدرسة بقصبة تادلة وتأتي على كل وثائق المؤسسة

 
مقالات الرأي

جيوش إفريقيا تتحدث العبرية/شالوم يا فلسطين(الجزء الأول من جزئين)


رؤساء أقسام ورؤساء مصالح بقطاع التعليم: خطاب الذكرى 18 لعيد العرش مضامينه هي نصرة لنا !

 
البطل الشهيد أحمد الحنصالي

الشهيد احماد أحنصال عمليتين في يوم واحد ما بين إغرغر و بين الويدان ترجمة وقراءة لمقال صحفي يغطي ت

 
اقتصاد

المغرب يحتضن أول "مختبر لمجموعة (بوجو - سيتروين)" في إفريقيا

 
تربية وتعليم

تدخل أمني عنيف لهدم معتصم أطر التعليم في خنيفرة


آلاف الطعون في نتائج الحركة الانتقالية و احتقان في صفوف الشغيلة التعليمية

 
خارج الحدود

القضاء الإيطالي يحكم على برلسكوني بأداء تعويض شهري خيالي لطليقته


حداد في موريتانيا بسبب وفاة الرئيس الموريتاني الأسبق فال

 
دهاليز الانترنت

المحاكم تستدعي مديري المواقع الإخبارية من أجل الإدلاء بالبطائق المهنية

 
espace français

Les accidents routiers et leur impact sur les enfants.

 
 
مواعيد
 
مجلس جهة بني ملال خنيفرة

بني ملال:انعقاد المجلس الإداري للوكالة للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بتادلة

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية