بوابة تادلة أزيلال www.tadlaazilal.com للمراسلة tadlaazilal.com@gmail.com الهاتف :0661875636         توزيع 1999 محفظة مدرسية بجهة بني ملال_خنيفرة             حَيْوَنَةُ الشخوص في رواية هوت ماروك             بني ملال:العشوائية تهدد ماستر الموارد البشرية بالأفول والطلبة متشبتون بحقهم             المجلس الإقليمي لبني ملال يعقد دورته العادية (الجلسة الثانية ) بحضور والي جهة بني ملال-خنيفرة             لك الله يــا طفل"أراكان"             نقابة اطباء الاسنان لاقاليم بني ملال ازيلال الفقيه بن صالح تنظم يوما علميا ودراسيا بحضور والي جهة ب             الطريق إلى المؤتمر السابع عشر لحزب الاستقلال... (9)             افتتاح فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الدولي للفيلم بورزازات             الاعراس الجماعية بألنيف 2017 اليوم الأول" توغمي نيسلان"            حقوقيون يفضحون المستشفى الجهوي بني ملال وأسرة تتهم المدير بطرد والدتهم المريضة www.youtube.com           
جريدتنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

الاعراس الجماعية بألنيف 2017 اليوم الأول" توغمي نيسلان"


حقوقيون يفضحون المستشفى الجهوي بني ملال وأسرة تتهم المدير بطرد والدتهم المريضة www.youtube.com


فضيحة من العيار الثقيل يفجرها بالفيديو مستشار جماعي بدار ولد زيدوح ضد جماعته ويكشف الغش في بناء قنطرة


خطاب الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد 2017


حفل التميز لمجموعة مدارس فيكتور هيجو


بوسعيد : "هذه حقيقة تعويم الدرهم بالتفاصيل"


لحظة الاعلان عن قرار منح دكتوراه الدولة في الآداب للأستاذ القاسمي بكلية الآداب بني ملال

 
البحث بالموقع
 
رياضة

بني ملال: حفل تكريم اللاعب بيزا


ترتيب مجموعة المغرب بعد هزم مالي بسداسية نظيفة


جوائز مالية مهمة للنسخة الأولى لسباق " بني ملال أطلس ترايل" بمنطقة مودج ضواحي ببني ملال و فرنسا ضيف

 
أدسنس
 
استطلاع رأي
ما رأيكم في بوابة تادلة ازيلال ؟

ممتاز
لابأس به
سيء
كغيره


 
مع المؤسسات

اقليم خنيفرة : الاحتجاج الوطني ضد رئيسة جماعة الحمام


ساكنة تيفرت نايت حمزة تطالب المجلس الأعلى للحسابات للتحقيق في مشاريع المنطقة

 
كاريكاتير و صورة

ساحة الحرية ببني ملال قبل إقبارها
 
منوعات وفنون

افتتاح فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الدولي للفيلم بورزازات

 
دين وفكر وثقافة

حَيْوَنَةُ الشخوص في رواية هوت ماروك

 
الصحة

نقابة اطباء الاسنان لاقاليم بني ملال ازيلال الفقيه بن صالح تنظم يوما علميا ودراسيا بحضور والي جهة ب

 
جريدة الجرائد

بنى ملال : نقل طبيب وداديات بني ملال إلى الإنعاش بعد الإفراج عنه

 
مواعيد
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
حسي مسي

فضيحة أستاذ بنيابة التعليم بالفقيه بن صالح بتهمة التحرش الجنسي و النيابة تدخل على الخط


بني ملال:توظيفات مشبوهة بشركة كازا تيكنيك وفضيحة من العيار الثقيل قريبا

 
 

تحالف الشجعان: PAM + PJD
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 مارس 2017 الساعة 28 : 20


تحالف الشجعان: PAM + PJD.

 

المصطفى سـنْـكـي

 

 

بعد الضجيج الإعلامي تفاعلا مع بيان الديوان الملكي القاضي بإعفاء السيد بن كيران من مهمة تشكيل الحكومة، خوضا في دستورية قرار الإعفاء وشكل تصريف القرار ومدى سلامته البروتوكولية، إلى دلالات المسارعة لتعيين السيد سعد الدين العثماني بديلا للأمين العام للحزب قبل انعقاد المجلس الوطني للمصباح، وانتهاء بقرار الحزب بالتفاعل الإيجابي مع بيان الديوان الملكي، انتهى الكلام، ليفتح ملف استئناف مشاورات تشكيل الحكومة مع جميع الأحزاب دون استثناء بقيادة رئيس الحكومة المكلف الثاني السيد سعد الدين العثماني وفق تراتبية نتائج اقتراع 7 أكتوبر.

وقبيل استئناف المشاورات، تطرح تساؤلات عما سيميز الشوط الثاني من مسلسل تشكيل الحكومة، ومعها إمكانية تجاوز ما اعتُبر خطوطا حمراء خلال الجولة السابقة. ترى هل يخرج تشكيل الحكومة عن مكونات الائتلاف السابق؟ وما هي حدود ودرجة هذا الاختلاف؟

في إطار التفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي مع موضوع تشكيل الحكومة، يُتداول خيار قد يبدو "متطرفا"، مفاده أن يختصر السيدُ سعد الدين العثماني الطريق ويتحالف رأسا مع الأصالة والمعاصرة، وهو خيار يوفر أغلبية عددية مثالية (230)، قد لا تعوزه الحجج والمبررات، ومنها:

بداية، أي فرقٍ بين حزبي الأصالة والمعاصرة والأحرار، فالأول مؤسسه صديق الملك فؤاد عالي الهمة، والثاني استدعي لزعامته خارج مساطر الحزب صديق آخر للملك. بمعنى أن مسوغات الاشتغال مع "أحرار" أخنوش تبيح الاشتغال مع الأصالة والمعاصرة. أما القول: إن حزب الأصالة والمعاصرة يقوم على مشروع لاستئصال الإسلاميين، كما تردد على لسان قادة الحزب، فلا يعدو أن يكون من باب الأخطاء التكتيكية التي تم التراجع عنها وتهذيبها بكون المقصود هم الفئة المتشددة من الإسلاميين.

إن تحالف العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة سيفيد المشهد السياسي ككل، فبقية الأحزاب تتفرغ للبناء الداخلي وتأهيل هياكلها التنظيمية لاسترجاع مجدها الضائع وتحسين تموقعها في الخريطة الانتخابية، وحزب الأصالة والمعاصرة يلج العمل الميداني لاكتساب الخبرة الميدانية في التدبير، وحزب العدالة والتنمية يسترجع الأنفاس لتجاوز ضغط المرحلة والتكيف مع مقتضيات ما بعد عهد بن كيران، دون أن ننسى أن التحالف فيه نوع من رد الاعتبار لشخص أمينه العام وزعيمه من خلال حشر التحالف الرباعي بقيادة حزب الأحرار في المعارضة جزاء وفاقا لتعنته وعرقلة ولادة الحكومة.

إن تحالف حزبي المصباح والجرار إذا تحقق ينسحب عليه وصف "تحالف الشجعان" على حد توصيف الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات تعليقا على اتفاقية "السلام مقابل الأرض" مع الكيان الإسرائيلي؛ "تحالف شجعان" يتطلب من الطرفين معا وليس من العدالة والتنمية فقط بذل مجهود معتبر لتجاوز عقبات نفسية تنامت وتعقدت بعد مسلسل متبادل من الاستهداف بلغ درجة "الشيطنة" خلال الحملة الانتخابية الأخيرة، فليس من السهل الاقتناع بهذا الخيار قبل الإقناع به. لكنها الميكيافيلية التي لا تعترف بخصومة أو صداقة سياسية دائمة.

وبعيدا عن المزايدات السياسوية، ألا يمثل حزبا العدالة والتنمية والجرار وجهان لعملة النظام؟ أليست الشرعية الوجودية لحزب العدالة والتنمية تتأسس على الدفاع عن هوية النظام الدينية المهددة من قِبل المد الحداثي الذي يحمل حزب الجرار لواءه؟ استماتة على شرعية دينية رأى فيها السيد عبد العزيز أفتاتي نوعا من المغالاة والتعاطي الصوفي. يقول ضمن حوار مع جريدة "اليوم 24" الالكترونية بتاريخ: 2017.3.19، جوابا على سؤال: لماذا لديهم (الجهات العليا) مشكل مع بن كيران؟ "... لا يمكن لأي أحد أن يزايد على الأستاذ بن كيران بالمشروعية والوفاء للمؤسسات... أتصور ـ وهذا بيت القصيد ـ أن إيمانه بالمشروعية والمؤسسات فيه نوع من المغالاة والتعاطي الصوفي، ولهذا لا يمكن أن يزايدوا عليه..."؟ وبالمقابل، يحذر حزب الأصالة والمعاصرة منذ نشأته من خطر مشروع "أخونة الدولة والمجتمع" الذي يهدد المشروع الحداثي الذي يقوده الملك. فظاهر الأمر يشي أن الحزبين متصارعان فلسفة واختيارا، والجوهر يؤكد أنهما خادمان لمشروع نظام يقوم أساسا على مبدأ التوازن بين متناقضات "تزخر" بها الحقول السياسية والدينية والثقافية، إلى درجة استحال معها الواقع المغربي أشبه بـ"قُـفـّة" العطار، حيث الشيء ونقيضه، فالملك بصفته الدينية لا يجد حرجا في تنظيم مهرجان من عيار "موازين" تحت رعايته السامية. فأي ضرر ـ وإذا كان لا بد في التشكيلة الحكومية من حليف ظاهر للقصرـ في التحالف مع مكون واحد قد يُسعف في تعايش خصمين سياسيين ظاهرا حليفيْ درب المنافحة على النظام السياسي القائم؟

 

 

استدراك: قبيل الانتهاء من كتابة سطور المقال، تصفحت خبر تأجيل اجتماع كان سيجمع رئيس الحكومة المكلف سعد الدين العثماني مع الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد الياس العماري بسبب أنشطة ملكية في طنجة. وهذا فأل حسن قد يُسهم في التقارب بين الطرفين.

 



262

0






 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



بن كيران: محاكمة المعتصم كبيرة من الكبائر والجهات الرسمية تعلم من هو اللص بمدينة سلا

انتخابات بدون لون سياسي

المركز المغربي لحقوق الانسان يتهم الطبيب آيت لمقدم بابتزاز المرضى ببني ملال

الأطباء ينظمون ندوة صحفية لكشف مشاكل المستشفى الجهوي ببني ملال

إعلاميون وسياسيون وحقوقيون ينددون باعتقال رشيد نيني أمام استئنافية البيضا

أطباء بني ملال يستغيثون: نحن نعمل في معتقل مليئ بالحشرات والفئران والكلاب والقطط

المركز المغربي لحقوق الانسان يتهم الطبيب آيت لمقدم بابتزاز المرضى ببني ملال

تجمع مغربي يريد ادراج الغاء عقوبة الاعدام في الدستور

تجمع مغربي يريد ادراج الغاء عقوبة الاعدام في الدستور

حزب كان منحلا يستعد للانتخابات المبكرة بالمغرب

تحالف الشجعان: PAM + PJD





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية وجهوية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حسي مسي

 
 

»  رياضة

 
 

»  سياسية

 
 

»  مع المؤسسات

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  منوعات وفنون

 
 

»  أخبار الحوادث

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  دين وفكر وثقافة

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  البطل الشهيد أحمد الحنصالي

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  وجهة نظر

 
 

»  جريدة الجرائد

 
 

»  خارج الحدود

 
 

»  الصحة

 
 

»  دهاليز الانترنت

 
 

»  espace français

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  عين على القضاء

 
 

»   بلدية بني ملال

 
 

»  

 
 

»  مجلس جهة بني ملال خنيفرة

 
 
النشرة البريدية

 
بلدية بني ملال

بيان استنكاري لجمعيات المجتمع المدني لبني ملال ضد ما يتعرض له أعضاء المجلس الجماعي للمدينة من تشهير


انعقاد الدورة العادية للمجلس البلدي لني ملال

 
أدسنس
 
سياسية

اجتماع شبكة المفتشين العامين للوزارات الرباط -13 شتنبر 2017- ترأس السيد محمد بنعبد القادر، الوزير


المحكمة الدستورية ترفض طلب العثماني و تحكم ضده


بيان: الشعلة تطالب بحوار وطني حول التنشئة الاجتماعية بالمغرب

 
أخبار محلية وجهوية

حافلة وحيدة للنقل الحضري على الخط الوحيد الذي يربط بين دار ولد زيدوح وسوق السبت يزيد من معاناة الموا


تغيير المقررات الدراسية يهدد آلاف الكتبيين بالمغرب


المنظمة الدولية للإعلام والدبلوماسية الموازية | بيان للراي العام

 
عين على القضاء

بني ملال:صرخة أم القاتل حر وإبني البرئ سجين؟؟؟+فيديو

 
وجهة نظر

الطريق إلى المؤتمر السابع عشر لحزب الاستقلال...

 
أخبار الحوادث

احتراق سيارة بالكامل ونجاة ركابها على الطريق الرابطة بين دار ولد زيدوح والفقيه بن صالح بمنطقة " وزيف


اصطدام بين دراجتين ناريتين يخلف قتيلين وجريحين بدوار اولاد زاير جماعة احد بوموسى اقليم الفقيه بن صال

 
مقالات الرأي

لك الله يــا طفل"أراكان"


الطريق إلى المؤتمر السابع عشر لحزب الاستقلال... (9)

 
البطل الشهيد أحمد الحنصالي

الشهيد احماد أحنصال عمليتين في يوم واحد ما بين إغرغر و بين الويدان ترجمة وقراءة لمقال صحفي يغطي ت

 
اقتصاد

المغرب يحتضن أول "مختبر لمجموعة (بوجو - سيتروين)" في إفريقيا

 
تربية وتعليم

توزيع 1999 محفظة مدرسية بجهة بني ملال_خنيفرة


بني ملال:العشوائية تهدد ماستر الموارد البشرية بالأفول والطلبة متشبتون بحقهم

 
خارج الحدود

هل تحولت القضية الفلسطينية إلى حائط مبكى؟


القضاء الإيطالي يحكم على برلسكوني بأداء تعويض شهري خيالي لطليقته

 
دهاليز الانترنت

المحاكم تستدعي مديري المواقع الإخبارية من أجل الإدلاء بالبطائق المهنية

 
espace français

Les accidents routiers et leur impact sur les enfants.

 
 
مواعيد
 
مجلس جهة بني ملال خنيفرة

المجلس الإقليمي لبني ملال يعقد دورته العادية (الجلسة الثانية ) بحضور والي جهة بني ملال-خنيفرة

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية